لاعبو المنتخب الوطني.. إصرار وسعيّ للمحافظة على الصدارة

113

بغداد- واع – حسين عمار تصوير صفاء علوان بعد غياب قارب السنة عن آخر تجمع للمنتخب الوطني بسبب توقف جميع النشاطات الرياضية المحلية والدولية إثر انتشار فيروس كورونا، عادت كتيبة أسود الرافدين مرة أخرى لتجمع على أديم ملعب الشعب الدولي وبحضور جميع اللاعبين الذين تمت دعوتهم من قبل الجهاز الفني للمنتخب الوطني بقيادة المدرب السيلوفيني ستريشكو كاتانيتش قبل السفر إلى الإمارات يوم الاثنين المقبل لإقامة مباراتين وديتين أمام منتخبي الأردن وأوزبكستان يومي 12 و17من الشهر الحالي تحضيراً للتصفيات الآسيوية فيما اكد اللاعبون اصرارهم بالمحافظة على صدارة مجموعتهم في التصفيات. وكالة الأنباء العراقية ( واع)، كانت حاضرة في الوحدة التدريبية الأولى للأسود وأجرت مجموعة من اللقاءات مع عدد من لاعبي المنتخب الوطني وكان أولهم المهاجم علاء عبد الزهرة الذي عبر عن سعادته بعودة الحياة مجدداً للكرة العراقية. وقال عبد الزهرة لـ ( واع): إن" من الجميل أن تعود لتمثيل المنتخب الوطني من جديد بعد غياب طال لسنة تقريباً"، مبيناً أن"تحقيق نتيجة جيدة في مباراتي الأردن وأوزبكستان الوديتين سيشكل دافعاً معنوياً للاعبين في تحقيق النتائج الايجابية في التصفيات". من جانبه أكد مدافع المنتخب الوطني سعد ناطق ضرورة الحفاظ على المراكز المتقدمة في البطولة الآسيوية. وقال ناطق لـ (واع): إن "وديتي المنتخب ستكونان على مستوى عال من المنافسة ،خصوصا وأن تشكيلة اللاعبين التي تم اختيارها من قبل المدرب قد خاضت مع أنديتها ثلاثة أدوار في منافسات الدوري الممتاز "، مشيراً إلى أن"على جميع اللاعبين تقديم كل ما في وسعهم للحفاظ على صدارة المجموعة وتمثيل العراق خير تمثيل في هذا الاستحقاق المهم". من جانبه شدد حارس عرين الأسود محمد حميد على أهمية الجانب المعنوي للاعبين في رفع مستوى الإعداد قبل الدخول في المنافسة القارية . وبين حميد لـ ( واع)، أن" المنتخب الوطني أُجبر على فترة انقطاع وراحة سلبيتين لفترة ليست بالقليلة، لذا فهو بحاجة للعودة الى أجواء المباريات الدولية" مؤكداً أن " المباريات الودية الدولية تختلف عن مباريات الدوري بسبب أن المباريات الدولية لها طعم ونكهة خاصة عن المباريات الأخرى وتسهم في تصاعد معدل الجهوزية لدى اللاعبين". العراقالمصدر